لقد حذّرناهم: نقل أربع قاذفات نووية إلى رومانيا وبولندا

أخبار الصحافة

لقد حذّرناهم: نقل أربع قاذفات نووية إلى رومانيا وبولندا
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/xloy

نقل البنتاغون أربع طائرات F-16 قادرة على حمل أسلحة نووية إلى رومانيا وبولندا. حول ذلك، كتبت داريا فيدوتوفا، في "موسكوفسكي كومسوموليتس":

تم نشر أربع مقاتلات من طراز F-16 قادرة على حمل أسلحة نووية في رومانيا وبولندا. ووصلت الطائرات من هولندا بالتزامن مع بدء التدريبات الروسية على استخدام الأسلحة النووية التكتيكية.

وقد أوضح الخبير العسكري أندريه كلينتسيفيتش نقل طائرات F-16، بالقول:

"ينشر الأميركيون في أوروبا قنابل يمكن استخدامها من المقاتلات متعددة الوظائف. وجود طائرات إف-16 لا يعني أنها هي التي ستحمل القنابل النووية. جميع الطائرات الجديدة تستطيع بدرجات متفاوتة حملها. وكجزء من التدريبات الجارية لحلف شمال الأطلسي في أوروبا الشرقية، يجري الآن نشر عدد هائل من القوات والأصول، بما في ذلك الطائرات والمروحيات للقيام بدوريات على الحدود الشرقية. كجزء من تناوب قوات الناتو، تجري هذه الأشياء طوال الوقت".

ووفقا لكلينتسيفيتش، كان الرد على ذلك هو نشر أسلحة نووية تكتيكية روسية في بيلاروس. وأضاف: "هذا تحذير مباشر: لا تتجاوزوا الخطوط التي رسمناها لكم. أظن أن التحذيرات تم توجيهها أيضًا عبر قنوات دبلوماسية مغلقة. على الأرجح، الحديث يدور عن شيئين يتجنبهما الأمريكيون، الآن: الأول، نقل الجنود الأميركيين أو الوحدات النظامية الأوروبية إلى أراضي أوكرانيا؛ والثاني، استخدام الأسلحة الحديثة عالية الدقة، مثل صواريخ كروز العملياتية التكتيكية لضرب الأراضي الروسية. فيما يتعلق بهاتين المسألتين، لا يزال الأميركيون ملتزمين ولا يقدمون على أكثر من ذلك.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين في فيتنام: اتخذنا قرارات بشأن دعم الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين